العاصمة

رضوان جيد المغربى المتعجرف يدير لقاء الاهلى الليله

0

رياضه .. عوض عرفه الصاوى
استقرت لجنة الكره على إدارة الحكم المغربى الدولى رضوان جيد للمباراه والذى سبق له إدارة مباراتين سابقتين للنادى الأهلى فى تاريخه.

وادار صاحب الـ39 عامأ مباراة الأهلى وجانرز الزيمبابوى فى عام 2010 بالدور الأول من المسابقه وفاز المارد الأحمر بهدفين نظيفين، بينما كانت المباراه الثانيه فة الموسم الماضى امام بيدفيست ويتس الجنوب افريقى فى ملعب السلام وانتهى اللقاء بفوز الأهلي بهدف نظيف.
وخلال 49 مباراه دوليه احتسب الحكم المغربى 20 ركلة جزاء ومنح 8 بطاقات حمراء و188 بطاقه صفراء.
ولاقى الحكم المغربى هجوما واسعا من جانب جماهير كرة القدم التونسيه وخاصة مشجعى الافريقى بعد ان ادار لفريقهم مباراة النجمه اللبنانى بالدور التمهيدى من البطوله العربيه.
ويرى جمهور الافريقى ان رضوان جيد هو السبب الأكبر فى خروج فريقهم من البطوله العربيه وتأهل النجمه اللبنانى لمواجهة النادى الأهلى فى دور الـ32 حتى وصل الامر لتلقيه انتقادات من جانب بعض حكام الكره السابقين فى تونس.
وخرج الحكم الدولى التونسى السابق عادل زهمول فى تصريحات صحفيه وقتها ليشن هجوما لاذعا على الحكم المغربى ويطالبه بالبحث عن مجال أخر غير كرة القدم وانه تلاعب فى نتيجة اللقاء.
الاهلى خسر من كمبالا فى مباراة الذهاب ويرغب الأهلى فى الفوز على الفريق الأوغندى فى لقاء الليله من أجل تحقيق عدة أهداف مهمه أولها الحفاظ على قمة المجموعه وتأكيد جدارة المارد الأحمر فى الصعود لدور الثمانيه الأفريقى والمنافسه على اللقب الغائب عن خزائن القلعه الحمراء منذ عام 2013،
كما يسعى بطل مصر للثأر من كمبالا سيتى الذى حقق الفوز الأول والأخير على الأهلى فى النسخه الحاليه من البطوله الأفريقيه عندما فاز عليه فى أوغندا خلال شهر مايو الماضى بثنائيه نظيفه كان لها دور فى استقالة الجهاز الفنى السابق بقيادة حسام البدرى ..
الأهلى يدخل مباراة الليلة محتلاً صدارة مجموعته بدورى أبطال أفريقيا برصيد 10 نقاط، بفارق المواجهات المباشره عن الترجى صاحب المركز الثانى بنفس الرصيد من النقاط، أما كمبالا سيتى وتاونشيب البتسوانى فقد ودعا البطولة بعدما احتلا المركز الثالث والرابع فى المجموعه ..
ويواجه الخماسى الحارس محمد الشناوى، عمرو السولية، محمد هانى، ميدو جابر وساليف كوليبالى خطر الغياب عن الأهلى فى مباراة الذهاب بدور الثمانية، حال حصول أى منهم على الإنذار الثانى فى مواجهة كمبالا سيتى الليله ..
جدير بالذكر أن نظام بطولة دور أبطال أفريقيا ينص على إلغاء البطاقات الصفراء عقب تخطى كل دور ما لم يكن هناك إيقاف.
يفقد الأهلى أمام كمبالا الأوغندى فى مواجهة الليله، خدمات الثنائى وليد سليمان وميدو جابر بعد استبعادهما من المواجهه، حيث يغيب الحاوى بداعى الإيقاف، فيما ما زال ميدو جابر يعانى من الإصابه فى العضلة الضامه …
“”””””””””””””””””””””””””“””
#الاعلامى

اكتشاف المزيد من بوابة العاصمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading