مركز إعلام الخارجة ينظم احتفالية بعنوان تحرير سيناء انطلاقة للتنمية بعد سلام الانتصار  خطوبة البلوجر بسنت عادل تتصدر التريند.. وتثير تفاعلا كبيرا بالسوشيال ميديا مكاوي يشهد ليلة إبداع أدبية في حضرة عمارة إبراهيم عميد شعراء البداري بأسيوط أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، إن المنطقة العربية تشهد تحديات خطيرة وكثيرة ومعقد... مازالت دعوات مقاطعة شراء الأسماك في محافظة دمياط مستمرة، أسواق محافظة الإسكندرية، اليوم الأربعاء شهدت انخفاضا نسبيا في أسعار الأسماك بعد وصول مقاطعة "خليها ت... قضت محكمة جنح مستأنف مدينة نصر، اليوم الأربعاء، بتأييد حكم الحبس سنة مع إيقاف التنفيذ لمدة 3 سنوات محافظ القاهرة يشيد بجهود العاملين بمركز معلومات شبكات مرافق القاهرة وحاصلة على شهادة الجودة "العسومي" يدعو لبلورة رؤية برلمانية عربية للتوظيف الآمن للذكاء الاصطناعي محافظ بني سويف يطلق مرحلة جديدة من مراحل عمل مبادرة "تكافؤ" لدعم طلاب الجامعات التكنولوجية النابغين
العاصمة

ليلي الهمامي : المرأة الفلسطينية تتحمل العبء الأكبر في مواجهة إرهاب وجرائم كيان الاحتلال

0

 

 

كتب – علاء حمدي

 

أكدت الدكتورة ليلي الهمامي الخبيرة السياسية التونسية واستاذ الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة لندن ، أن الخبرة التاريخية والتجارب المعاصرة تؤكد أن النساء تأتي في مقدمة الفئات التي تعاني من ويلات الحروب والصراعات، مستشهدة بما تعانيه المرأة الفلسطينية بسبب المجازر الوحشية وحرب الإبادة الجماعية التي يقوم بها كيان الاحتلال الغاشم في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة على مدار نحو ستة أشهر بشكل متواصل، حيث أشارت إلى أنه منذ بدء العدوان الغاشم لقوات كيان الاحتلال الإسرائيلي ضد قطاع غزة، استشهد أكثر من ٣٢ ألف شهيد، وبلغ عدد النساء فقط منهم نحو عشرة آلاف.

 

واضافت استاذ الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة لندن أنه رغم الممارسات الإرهابية التي تواجهها المرأة الفلسطينية، ورغم فقدان النساء في فلسطين الآلاف من أطفالهم بسبب إرهاب كيان الاحتلال، إلا أنها ما تزال صامدة، وتتحمل عبء كبير في مواجهة هذه المجازر الوحشية، وتقوم بكل ما تملك من قوة وجهد من أجل تعافي أبناء مجتمعها من آثار تلك المجازر، ومساندتهم على الصمود في مواجهة إرهاب الاحتلال، ووجهت تحية إجلال وتقدير واحترام إلى المرأة الفلسطينية، كما أدانت ما يتعرض له الشعب الفسطيني بشكل عام من حرب إبادة جماعية، وما تتعرض له المرأة الفلسطينية بشكل خاص من مجازر وجرائم وحشية.

 

وأكدت ” الدكتورة ليلي الهمامي ” أن المرأة تمتلك القدرة على بناء السلام جنباً الى جنب مع شريكها الرجل، ويمكنها الجلوس على طاولة المفاوضات، فهي تحمل نفس الهموم وتعمل جاهدة على تقدم وبناء المجتمع، وهذا ما أكده قرار مجلس الأمن رقم 1325 الصادر عام 2000، والذي اعترف للمرة الأولى بدور المرأة في حل النزاعات وبناء السلام، مشيرة إلى أنه ربما تكون هناك حالة من الجهل غير المتعمد بقدرات المرأة في بناء السلام، وهذا في حد ذاته يحتاج إلى زيادة الوعي المجتمعي على كافة المستويات بدورها في بناء السلام ، وإزالة الصورة النمطية المغلوطة عن المرأة في هذا المجال.

اكتشاف المزيد من بوابة العاصمة

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading